الإيمان والعلم للسنة الأولى بكالوريا مقرر جديد


تحضير درس الإيمان والعلم مدخل التزكية للسنة الأولى بكالوريا مقرر التربية الإسلامية الجديد طبعة 2016 يمكنكم تحميل الدرس والاستفادة منه في التضير PDF.
المستـــــــوى : الأولـــــــــــــــــــى باك
المدخـــــــل : تــــــــــزكيــــــــــــــــة
الموضــــــــوع : الإيمـــــان والعلـــــــم
النصوص المؤطرة للدرس:

قال تعالى:"وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ آَتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ" يوسف22
وقال أيضا:"قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ وَأَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ" يوسف86
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "مَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ"
القاموس اللغوي:

بلغ أشده : اكتمل نموه واشتدت قوته.
آتيناه حكما وعلما: أعطيناه حكما وفقها في الدين.
أشكو بثي : أشكو غمي وهمي.
يلتمس : يطلب ويرجو
 مضامين النصوص:

- إيتاء الله تعالى الملك والنبوة ليوسف عليه السلام، وإنعامه عليه بالفقه في الدين وتأويل الأحلام.
- علم يعقوب عليه السلام يتجلى في شكواه إلى ربه ليذهب حزنه ويفرج همه.
- ترغيب النبي عليه الصلاة والسلام في طلب العلم لأنه من أسباب دخول الجنة.
التحليل والفهم:                         

                                أولا. الإيمـــــــــــــــــان:
1. مفهــــــوم الإيمان:الإيمان هو تصديق ثابت في القلب لا يخالطه شك، ينعكس على صاحبه ليصير سلوكا وأعمالا، وأركانه ستة وهي: الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر خيره وشره.
2. حقيقـــــــة الإيمان:

تتجلى حقيقة الإيمان في صلة العبد بربه، فالمؤمن يعتبر الإيمان أفضل نعمة يتمتع بها، وهو نطق باللسان واعتقاد بالجنان وعمل بالأركان.
3. ثمـــــــرات الإيمان وأثـــــره:

- حب الله جل جلاله وحب الرسول صلى الله عليه وسلم.
- خشية الله جل وعلا والخوف منه.
- تحرير النفس من سيطرة الغير.
رفع المعنوية.
                                     ثانيا. العلــــــــــــــــم:   

1. مفهوم العلـــــم: 
العلم لغة: من علم ضد جهل، ومنه اشتق العالم والعليم وغيرهما.
واصطلاحا: العلم هو "إدراك الشيء على ما هو عليه إدراكا جازما" أو هو" مجموعة المفاهيم المتكاملة والمترابطة التي نبحث عنها ونتوصل إليها بواسطة البحث العلمي"
2. مصادر العلم ووسائل تحصيله: 

أ‌. وسائل تحصيل العلم: تعتبر الحواس الخمس: اللسان والأنف والجلد والعين والأذن وسائل للإدراك والمعرفة؛ فالإنسان له قدرة على تصور ما يسمع أو ما يفكر فيه، وحواسه الخمس تقدم له المعلومات الأساسية (المادة الأولية) لقوة التصور.
ب‌. مصادر العلم: - عالم المشاهدات المحسوس: منه نأخذ ونكتسب معلوماتنا اليومية؛
- الوحي: مصدره الخالق سبحانه، وعن طريقه نعرف الحلال والحرام والغاية من خلقنا؛
- التعليم: منه نأخذ كل العلوم التي قامت وتقوم عليها الحضارة الإنسانية.
3. أهمية العلم ومزاياه: 

إن الحقيقة العلمية هي ما تستنتجه العقول مما أدركته الحواس، ولو لم يخضع إلى تجربة، لان المشاهدة تقوم مقام التجربة.
وعلى هذا الأساس يقوم العلم بالله، من خلال التأمل في الآيات الكونية (السماء والأرض والجبال ...) ومشاهدةُ مخلوقاته تبرز عظمته وقدرته سبحانه حيث قال: "كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آَيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ" (البقرة 240) . فإذا عرف الإنسان خالقه العظيم واتصل به، عرف انه مُلك لخالقه وحده، وانه الوحيد المستحق للعبادة والطاعة والخضوع، وبهذا يتحرر المزمن من كل سلطان وقوة غير سلطان الله وقوته، قال تعالى: "يا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ" (البقرة20)



مشاركة على

admin

وصف الكاتب هنا

    التعليق بحساب جوجل او غيره
    التعليق بواسطة فيس بوك

10 التعليقات :

  1. شكرا بارك الله فيكم

    ردحذف
  2. wa finahouwa lien

    ردحذف
  3. hahahhahahhaa tnakt

    ردحذف
  4. afadani katiran merci bcp)

    ردحذف
  5. finahiya alkhatima

    ردحذف
  6. شكرا جزيلا جزاك الله خيرا

    ردحذف