مصير مباراة التوظيف بالتعاقد بعد إعفاء حصاد؟؟

أعفى الملك محمد السادس وزير التربية الوطنية محمد حصاد من مهامه بناء على الفترة السابقة التي قضاها في وزارة الداخلية، هذا الإعفاء جاء مفاجئا للجميع خاصة وأن الوزير كان يعمل بكل ثقة ويتخذ قرارت جريئة.
في هذا الصدد يتساءل الكثير من الشباب حاملي الشواهد عن مصير مباراة التوظيف بالتعاقد التي أعلن عنها الوزير في وقت سابق والتي خصص لها 20.000 منصب والتي كانت مقررة في نهاية سنة 2017.
مباراة التوظيف بالتعاقد بدأت مع الوزير السابق بلمختار بناء على الخصاص الذي يعرفه القطاع، وهذا الخصاص لا زال مطروحا بشكل كبير، وعلى هذا فإن المباراة ستجرى في وقتها المحدد وبنفس العدد لأن الخصاص كبير جدا، وإعفاء حصاد لن يغير في الأمر شيئا، فسياسة الدولة لن تتغير برحيل رجل لأن الوزارات يقودها بالأساس الكتاب العامون وهؤلاء هم يضمنون الاستمرارية لأي وزارة.

مشاركة على

admin

وصف الكاتب هنا

    التعليق بإستخدام حساب جوجل
    تعليقات الفيسبوك

0 التعليقات :

إرسال تعليق